الأربعاء , يونيو 23 2021

نظرية النظم الجرجانية نظير كفء للدراسات اللسانية الحديثة- دراسة مقارنة-

أحدثت فكرة النظم التي طوّرها عبد القاهر الجرجاني ثورة في الفكر العربي، وأعيدت قراءة التراث من منطلقها، ولا تزال الدراسات العربية إلى يوم الناس هذا تعالج فكر الجرجاني تحليلا وشرحا ونقدا، ولا غرابة في ذلك، فنظريته من أهمّ النظريات اللغوية العربية التي لامست اللغة والأدب والنقد جملة واحدة، استنبط الجرجاني من خلالها رؤى جديدة ونظرات قيّمة في التراث اللغوي، فتقاطعت أفكاره مع ما استجدّ اليوم في الدرس اللساني الحديث.

        تأتي هذه الدراسة لتقارب بين ما توصّل إليه الجرجاني وأودعه في كتابيه دلائل الإعجاز وأسرار البلاغة، وبين ما أنتجته النظريات اللسانية الغربية في مجال اللغة والنقد، من أجل إثبات حقيقة علمية هي أنّ الفكر العربي لا يقل شأنا عن نظيره الغربي في البحث ومكاشفة الظواهر اللغوية والأدبية، وإن اختلفت المعطيات والمنطلقات، فقد سعينا من خلال هذه الدراسة أن نقارب بين عدّة علماء غربيين وبين الجرجاني لنقف على نقاط التلاقي والافتراق بين الفكرين، والتميّز الذي فاق فيه الجرجاني أقرانه منذ ردح من الزمن.

الكلمات المفتاحية: الجرجاني، الدراسة، الدرس اللساني الحديث، الفكر

الدكتورة: صفية بن زينة , الجزائر

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن admin

شاهد أيضاً

دور المنظمات المتعلمة في تعزيز سلوك المواطنة التنظيمية “منظمات المجتمع المدني السوري أنموذجاً”

ملخص الدراسة: هدفت هذه الدراسة إلى تحديد درجة تطبيق أبعاد المنظمة المتعلمة في منظمات المجتمع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *